EmiratesAdidas
Real Madrid - KIROLBET Baskonia

80-73: أبطال كأس السوبر 2018

مشاهدة معرض الصور

وقائع المباراة | 22/09/2018 | Edu Bueno (Santiago) | مصور: Víctor Carretero

تُوّج ريال مدريد بهذا اللقب للمرة الخامسة بعد الفوز على باسكونيا في النهائي الذي أُقيم في مدينة سانتياغو. اختير يوي أفضل لاعب في المسابقة.
  • كأس السوبر
  • فاينال
  • س, 22 سبت
صالة فونتيس دو سار
80
73
استهل ريال مدريد 2018-2019 الموسم الجديد كما اختتم سابقه، مع لقبٍ جديد أضافه إلى سجل ألقابه. لا يتوقف الفريق عن تحقيق الانتصارات وقد حقق اليوم، في صالة "فونتس دو سار" في مدينة سانتياغو، الفوز بلقبه الخامس في كأس السوبر ضد باسكونيا في المباراة النهائية التي انتفض فيها عدة مرات. اختير يوي أفضل لاعب في المسابقة بعدما تألق مرة أخرى في قيادة الفريق (15 نقطة و15 نقطة تقييم)، مدعوماً بالعملاق أيون (12 نقطة) والرائعين بريبيليتش (13 نقطة في الربع الثاني) وكامبازو (13). حقق الفريق تحت قيادة لاسو 16 لقباً في ثمانية مواسم وفرض البلانكوس هيمنتهم على هذه البطولة من جديد.
 
بدأ الفريق المدريديستا اللقاء كما بدأه في مباراة الأمس، وقيّدت دفاعاته الخط الخارجي لباسكونيا الذي لم يجد حلولاً إلا عبر لاعبه بويرير. قاد يوي فريقه في الهجوم (11 نقطة في الربع الأول) بدعمٍ من تافاريس (5) ليتقدم ريال مدريد (13-6، الدقيقة 5). عقب ذلك، حسّن المنافس أداءه وخاصة مع ديوب، بينما لم يتمكن البلانكوس من السيطرة على الريباوند الدفاعي تاركين لباسكونيا فرصة التقدم بنقطة واحدة بعد انتهاء الدقائق العشر الأولى (20-21).
 
من القوة إلى القوة
تضاعف التوتر والشدة في الربع الثاني، وكان باسكونيا أكثر نجاحاً في الرميات الثلاثية فتمكن من التقدم 8-0، الأمر الذي أعطاه دفعاً قوياً جداً وأتاح له التقدم (28-36) في الدقيقة 16. على الرغم من ذلك، حافظ ريال مدريد على رباطة جأشه، وبذل أيون (10 نقاطة) ورييس أقصى جهديهما لاستعادة التدفق الهجومي مع كارول ورودي. ساهم ابن جزر البليار في الريباوند (4) للمساعدة على تقليص العجز في ذلك الجانب وتقدم رجال لاسو من جديد 12-0 وينتهي الربع الثاني (42-44).

نال يوي جائزة أفضل لاعب في كأس السوبر للمرة الثانية بعدما فاز بها في فيتوريا 2014.

لم تتغيّر دينامية المباراة مع العودة إلى اللعب وتولى باسكونيا زمام المبادرة غالبية الربع الثالث ولغاية الدقيقة 27، مع المتألق شيلدز، الذي سجل سبع نقاط متتالية (50-56). على الرغم من ذلك، دفع لاسو باللاعبَين "الجديدين" بريبيليتش وديك مع أيون كصانع ألعاب. فاجأ ريال مدريد منافسه بعدما ساهم السلوفيني بما يحتاجه الفريق: التسديدات من خارج قوس المنطقة. أظهر المدريديستا مع نضارته ودقته في التسديد، ان بإمكانه أن يكون حاسماً، لاسيما بعدما قاد الفريق للتقدم 21-8 مع 13 نقطة (ثمانية نقاط منها متتالية)، بما في ذلك ثلاث ثلاثيات لتحقيق نتيجة 71-64 في الدقيقة 33.
 
أفضل صورة للفريق
كعهده، لم يستسلم باسكونيا بل واصل النضال، وفي تلك اللحظات أظهر الفريق قوته وصلابته بدفاعٍ خانق ومساهمات فردية من جميع اللاعبين. تولى كامبازو الريادة هجومياً وعزز رودي إحصاءاته تُرى (6 تمريرات حاسمة و7 ريباوند). من جانبه تألق أيضاً تافاريس وحسم ريال مدريد النهائي بفضل صلابته الدفاعية أمام منافسٍ لم يتمكن من تسجيل سوى 11 نقطة في الربع الأخير. أظهر البطل الجديد لكأس السوبر روعته وبراعته وكشف عن أفضل ما لديه عندما تطلب الأمر ذلك.   مع صافرة النهاية كان النتيجة 80-73 ليفوز البلانكوس باللقب الخامس في البطولة والأول في موسمٍ سيكون مثيراً (80-73، الدقيقة 40).
 
 احصائيات ريال مدريد - كيرولبت باسكونيا
 

البحث