EmiratesAdidas
Gala The Best

كريستيانو رونالدو وراموس ومارسيلو وكروس ومودريتش، في التشكيلة المثالية "فيفا فيفبرو 2016"

عرض الفيديو

خبر | 09/01/2017

يحظى مدريد بأكبر عدد من اللاعبين في التشكيلة المثالية للعام الماضي. 
تم اختيار كريستيانو رونالدو وراموس ومارسيلو وكروس ومودريتش ضمن التشكيلة المثالية للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفبرو 2016" التي تم الإعلان عنها اليوم في الحفل السنوي للفيفا الذي أقيم في مركز المؤتمرات بمدينة زيورخ السويسرية. تعد تلك المرة العاشرة على التوالي التي يشكل فيها البرتغالي رونالدو جزءاً من الفريق المثالي للفيفا.

من جانبه، اختير سيرخيو راموس في التشكيلة المثالية للمرة السابعة بعد اختير أيضا في الأعوام 2008 و2011 و2012 و2013 و2014 و2015. كذلك يجدد المدريديستا الثلاثة الآخرين تواجدهم في التشكيلة المثالية: إذا تعد هذه المرة الثالثة التي يتم فيها تكريم مارسيلو والمرة الثانية للاعبيَن مودريتش وكروس. أما اللاعبون الآخرون في التشكيلة المثالية "فيفافيفبرو 2016" فهم: نوير وألفيش وبيكيه وإنيستا وميسي ولويس سواريز.

راموس: "إنها أمسية سحرية"
"إنها أمسية سحرية بالنسبة لجميع المرشحين وهو تكريم للعمل والجهد اليومي. أشعر بالفخر لتشكيل جزء من التشكيلة المثالية لعام آخر. أكرّس حياتي لكرة القدم وتأتي المكافآت بجوائز كهذه". تابع المدريديستا قائلاً: "أن يثمّن زملاؤك جهودك ويقدروا عملك هو أمرٌ رائع. نقوم بعملٍ جيدٍ جداً وسنحاول الفوز بالمزيد من الألقاب من أجل المشجعين، لأن ذلك هو أكثر الأمور أهمية". 

 

نقوم بعملٍ جيدٍ جداً وسنحاول الفوز بالمزيد من الألقاب من أجل المشجعين.
 

مارسيلو: "نريد مواصلة الفوز بالألقاب"
"كان عاماً متألقاً، ولكن نريد مواصلة الفوز بالألقاب. لدينا تعطّش للتدريب واللعب. نحن حالياً بأفضل حال على الاطلاق وهذا بفضل الفترة التحضيرية الرائعة للموسم الجديد وبفضل العمل الشاق الذي قمنا به خلال فترة العطلة. في النهاية نحصد التكريم والجوائز، ولكننا في الحقيقة عانينا كثيراً للوصول إلى هنا".

مودريتش: "فخورٌ جدا"
"هذه الجائزة تعني الكثير، وأنا فخورٌ جدا بوجودي هنا للسنة الثانية على التوالي. أريد أن أشكر كل الذين صوتوا لي. إن تشكيل جزءٍ من التشكيلة المثالية للفيفا هو مكافأة للجهود الكبيرة التي قدمناها مع ريال مدريد ومع المنتخب هذا العام. بالنسبة لي، فإن أكثر الأمور أهمية في 2017 هو التمتع بصحة جيدة وعدم التعرض لأي إصابات ومواصلة تقديم أفضل ما لديّ في كل مباراة. آمل من كل قلبي أن أتمكن من مساعدة الفريق على الفوز بألقاب كثيرة كما في عام 2016".

كروس: "يشرفنا الحصول على هذه الجائزة"
"الجوائز الفردية أقل أهمية من الجماعية ومن جوائز الفريق. إن لجنة تحكيم هذه الجائزة مؤلفة من لاعبين آخرين ويشرّفني الحصول على هذا التكريم لأنهم يدركون تماماً ما يجري على أرض الملعب. آمل أن يكون هذا الموسم ناجحاً كالموسم الماضي. أمامنا ثلاث بطولات ونريد الفوز بها كلها، رغم أن ذلك في غاية الصعوبة". 
 

Buscar