LazoGanadores de Champions LeagueOtro

ريال مدريد يتقدم 2-0 بفضل تافاريس الرائع ودفاع صلب

ملخص المباراة. 04/06/2022. Edu Bueno. مصور: Víctor Carretero

قدم تافاريس أداءً رائعاً كما دافع الفريق بأكمله لحسم المباراة الثانية من نصف النهائي أمام باسكونيا.

 
سيسافر ريال مدريد إلى فيتوريا مع إمكانية حسم تذكرته لنهائي الدوري بعد فوزه على باسكونيا مرة أخرى في ويزينك سنتر للتقدم 2-0 في السلسلة التي سيفوز فيها الأفضل في خمس مباريات. تجاوز فريقنا غياب اللاعبين في مركز لاعب الهجوم الخلفي (ألوسين، ويليامز جوس ويوي)، وكذلك أبالدي، في مباراة جدية في الدفاع وعمل رائع في الريباوند، ولاسيما في الهجوم. تألق تافاريس بشكل خاص (15 نقطة، 8 ريباوند و22 تقييم) كما برز هانجا (18 نقطة) في مباراة بدأت مع تكريم كارول.
 
 
 واجه فريقنا اليوم تحدٍ آخر هو الغيابات في مركز لاعب الهجوم الخلف. لم يصل يوي في الوقت المحدد أيضاً واضطر لاسو مرة أخرى إلى إعادة ترتيب الفريق، الذي استهل اللقاء متقدماً في لوحة النتائج بفضل تافاريس، الذي سجل 10 نقاط، 4 ريباوند و 13 نقطة تقييم لقيادة الفريق في 18-15 في الربع الأول أمام منافس قاوم بشدة.
 

رودي ينشّط التهديد الخارجي
 جاء ذلك مع دخوله اللقاء في الربع الثاني، حيث سجل سلة وثلاثية قبل تسجيل هانجا ثلاثية أخرى ثم أخرى من راندولف في أفضل دقائق الفريق المدريديستا في الشوط الأول. في الفترة بين الدقائق 10 و 15، حقق الفريق 13-0 بفضل دفاع رائع وهيمنة مطلقة في الريباوند (31-15). رد الزوار مجدداً مستغلين تسديدات أهدرها لاعبونا مع تحسن في الريباوند لتقليص الفارق إلى ست نقاط. لكن سرعان ما استعاد فريقنا نشاطه الدفاعي. انخرط خوان نونيز في الهجوم (5 نقاط) في يوم بلوغه سن الرشد وكان حاسماً في استعادة الميزة في الشوط الأول (40-30).

فيديو.83-71: ريال مدريد يتقدم 2-0 بفضل تافاريس الرائع ودفاع صلب

النصر انطلاقاً من الدفاع
حافظ ريال مدريد على صلابته الدفاعية، لكنه عززها في الربع الثالث ولم يسمح لمنافسه بتسجيل النقاط. بسط فريقنا كل إمكاناته مع إشارة خاصة إلى هانجا، الذي عوّض بشكل تام الغيابات في مركز لاعب الهجوم الخلفي. كذلك ساعد كوسور في قيادة الفريق (5 رميات حاسمة)، كما ساهم رودي بذكائه المعهود وأصبح، بفضل رمية ثلاثية جديد، رابع أفضل مسدد للرميات الثلاثية في تاريخ الدوري ACB متجاوزاً رصيد رافا مارتينيز.
 
 
 وفي مستهل الربع الأخير سجل ريال مدريد جزئية 12-4 لتوسيع الفارق أمام منافسه الذي كان نجح في التقدم عليه بواقع 20 نقطة. مع مرور الدقائق واصل فريقنا توسيع الفارق وصولا إلى نحو 30 نقطة، مع انخراط راندولف في الهجوم. انتهى المطاف بفريقنا مع ثلاثة لاعبين في مركز لاعب الهجوم الخلفي: الشباب كلافزار وخوان نونيز وهورتيل. استمتع ويزينك سنتر بالأداء الرائع للفريق (83-71، الدقيقة 40). ستقام المباراة المقبلة يوم الثلاثاء وقد يكون ريال مدريد أول فريق يتأهل لنهائي الليغا (الساعة 21:0).

البحث