EmiratesAdidas

ريال مدريد يحافظ على صلابته في ويزينك سنتر

ملخص المباراة. 14/12/2021. Edu Bueno. مصور: Pedro Castillo

حقق ضد ألبا برلين فوزه الثامن على التوالي على أرضه في اليوروليغ في مباراة سجل فيها جميع اللاعبين.

 
 افتتح ريال مدريد الجولة المزدوجة في اليوروليغ هذا الأسبوع (سيزور أولمبيا يوم الخميس المقبل) مع انتصار جديد في ويزينك سنتر، هو الثامن على التوالي على أرضنا، للحفاظ على سجله خالياً من الهزائم في الديار في المسابقة القارية. انتصر فريقنا على ألبا برلين في مباراة مهد للفوز فيها في الربع الثاني مع 24-10 وحسمه كلياً في الربع الأخير. لم يشارك لاسو وهورتيل في المباراة بسبب إصابتهما بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) فأدار مساعد المدرب تشوس ماتيو الفريق. سجل اللاعبون الـ12 النقاط، بقيادة تافاريس (17 نقطة و25 تقييم)، وراندولف (13 و15) ورودي (14 و 14).
 

بدأت المباراة بإيقاعٍ عالٍ فرضه ألبا برلين الذي أظهر نجاحاً في الرميات الثلاثية (4). من جانبه، دخل ريال مدريد أجواء المباراة وتكيّف مع إيقاعها بشكل تدريجي. بدايةً، ارتكز الفريق على نقاط ويليامز-جوس وتافاريس، ثم أخذ بزمام المباراة في الدقائق الأخيرة من الربع الأول للتقدم 16-10 في الدقيقة 10.
 
 
الربع الثاني الرائع
أخذ ريال مدريد بزمام اللقاء في الربع الثاني، حيث عزز ضغطه في الدفاع وأغلق الريباوند ولم يدع منافسه يجري أو يسدد بسهولة. قام يوي، الذي كان سجل ثلاثية بارعة قبل دقائق، بتفعيل الفريق في الهجوم. في غضون 8:24 دقائق سجل اللاعب المدريديستا 6 نقاط، 2 ريباوند وثلاث تمريرات حاسمة. كذلك ظهر يوي، مع رميتين ثلاثيتين وثلاث تمريرات حاسمة؛ ومع بعض الدقائق الرابع للشاب خوان نونيز، الذي سجل سلة مذهلة، وزّع جميعهم الكرة للهائل تافاريس. سجل ابن الرأس الأخضر 13 نقطة دون ارتكاب أي خطأ في الشوط الأول ليتقدم المدريديستا +17 نقطة بعد 24-10 في الربع الثاني (43-26، الدقيقة 18).

فيديو.87-64: ريال مدريد يواصل سلسلة انتصاراته في ويزينك سنتر.

 
كان ريال مدريد قد أبطل فاعلية الهجوم الألماني وبدأ يدير غلته بذكاء. قرأ المدريديستا اللقاء بشكل مثالي وأظهر صلابة قوية في الدفاع ولم يترك أي ثغرة للريباوند، وهو جانب يعتبر فيه منافسه أحد أفضل الفرق في المسابقة. كان راندولف في قمة نشاطه واكتسب المزيد من الثقة لتسجيل 11 نقطة وتقديم أداء رائع: ثلاثيات، ريباوند هجومي، اختراقات... وضع لاعب الهجوم قوي الجسم أقصى فارق في المباراة مع 58-38 في الدقيقة 27.
 
  
قوة الفريق
حاول الزوار العودة إلى أجواء المباراة وقلصوا الفارق في لوحة النتائج اعتماداً على الرميات الثلاثية (62-51، الدقيقة 24)، لكن ريال مدريد رد بقوة. حطّم رودي آمال الألمان مع رميتين ثلاثيتين، بينما واصل بوارير أداءه المتميز في الريباوند (9)، كذلك ساهم ويليامز-جوس وهانجا وكوسور... كانت ماكينة ريال مدريد تعمل بلا توقف ليحسم فريقنا الفوز في مباراة قوية اختُتمت مجرياتها مع ثلاثة لاعبين شباب على أرضية ويزينك سنتر (نونيو، فوكشيفيتش وندياي) وسجل جميع اللاعبين الـ12 النقاط (87-64، دقيقة 40). لعب كوسور مباراته رقم 307 مع ريال مدريد وأصبح سابع أجنبي يلعب أكبر عدد من المباريات في تاريخ النادي، متجاوزاً رصيد زميله تومبكينز. في أقل من 48 ساعة، يلعب فريقنا مباراة صعبة في ميلانو، (الخميس، 8:30 مساءً).
 

البحث