1. Close
    Classic MatchCorazón Classic Match 2019
    عش المباراة من الداخل ملعب سانتياغو برنابيو
    أساطير ريال مدريدأساطير ريال مدريد
    vs
    أساطير تشيلسي فيأساطير تشيلسي في
    بيانات المباراة
    Classic Match, Corazón Classic Match 2019
      ملعب سانتياغو برنابيو
     06/23/2019

    شارك facebooktwittergoogle +

EmiratesAdidas

اختر المنصة المفضلة لشراء التذاكر

    Sevilla - Real Madrid

    3-0: تعثر في سانشيز بيزخوان

    مشاهدة معرض الصورعرض الفيديو

    وقائع المباراة | 26/09/2018 | Javier García

    لم ينجح ريال مدريد في الحفاظ على سجل الخالي من الهزائم في الليغا وقد بدأ التفكير في مباراة الديربي.
    • الليجا
    • 6 الجولة
    • 26/09/2018
    سانشيز بيزخوان
    3
    0
    لم يتمكن ريال مدريد في سانشيز بيزخوان من الحفاظ على سجله الخالي من الهزائم في الليغا. عانى البلانكوس من البراعة التهديفية لإشبيلية، الذي تقدم بثلاثة أهداف في الشوط الأول، ولم يتمكنوا من تتويج الفرص التي حصلوا عليها. فرض أصحاب الأرض وتيرة سريعة منذ البداية وسرعان ما هدد أندريه سيلفا مرمى كورتوا في الهجمة الأولى.

     
    حاول ريال مدريد التقدم لكن الأندلسيين شكلوا خطراً أكبر وتقدموا بهدفٍ في الدقيقة 17، بعدما أرسل نافاس عرضية إلى أندريه سيلفا الذي سجل من داخل المنطقة. بعد أربع دقائق، تصدى كورتوا لتسديدة نافاس لكن أندريه سيلفا استغل الكرة المرتدة وأسكنها الشباك.
     

    بيل يسدد في القائم
    في الدقيقة 23، تجاوز بيل اثنين من مدافعي إشبيلية وسدد كرة من على حدود المنطقة ارتطمت بالقائم. عقب ذلك، حاول كروس تقليص الفارق لكن الدفاع الأندلسي أحبطَ محاولته ثم جاء الرد عبر فرانكو فازكيز بكرة ارتطمت بالعارضة. في الدقيقة 39، استحوذ لاعب الوسط الأرجنتيني على الكرة فأرسلها إلى وسام بن يدر لتسجيل 3-0. لم يستسلم البلانكوس واختتموا الشوط الأول في منطقة المنافس، وكاد بيل يقلص فارق الأهداف في الهجوم الأخير قبل الاستراحة.


     هدف ملغي لمودريتش
    تحسن الأداء الهجومي لريال مدريد في الشوط الثاني، وفي الدقيقة 55 ألغى الحكم هدفاً سجله مودريتش بداعي التسلل بعد اللجوء إلى تقنية الفيديو (الدقيقة 55). عاود الكرواتي البحث عن الهدف في الهجمة التالية، لكن حارس مرمى إشبيلية كان له بالمرصاد. جاء الرد عن طريق سارابيا لكن كورتوا تألق في التصدي لتسديدته ثم أجرى لوبيتيغي تغييرين بإدخال لوكاس وماريانو. كان ريال مدريد أفضل في الشوط الثاني بينما واصل بيل البحث عن هدف تقليص الفارق؛ انفرد الويلزي تماماً مع الحارس فاسليك الذي تصدى لتسديدته قبل تسديدته كرة أخرى أبعدها الدفاع. بعد التغييرات الثلاثة، غادر مارسيلو أرض الملعب مصاباً ليبقى ريال مدريد بعشرة لاعبين وينتهي اللقاء دون أي جديد. بات الفريق يفكر الآن بمباراة الديربي.

    Buscar