1. Close
    Classic MatchCorazón Classic Match 2019
    عش المباراة من الداخل ملعب سانتياغو برنابيو
    أساطير ريال مدريدأساطير ريال مدريد
    vs
    أساطير تشيلسي فيأساطير تشيلسي في
    بيانات المباراة
    Classic Match, Corazón Classic Match 2019
      ملعب سانتياغو برنابيو
     06/23/2019

    شارك facebooktwittergoogle +

EmiratesAdidas

اختر المنصة المفضلة لشراء التذاكر

    Real Madrid - Atlético de Madrid

    0-0: ريال مدريد بحث عن الهدف حتى النهاية

    مشاهدة معرض الصور

    وقائع المباراة | 29/09/2018 | Javier García

    انتهى الديربي بالتعادل السبي على الرغم من تفوق المدريديستا وإصراره في الشوط الثاني. 
    • الليجا
    • 7 الجولة
    • 29/09/2018
    ملعب سانتياغو برنابيو
    0
    0
    عاش ملعب سانتياغو برنابيو مباراة ديربي جديدة نابضة وحافلة بالإثارة. تعادل ريال مدريد وأتلتيكو في مباراة قوية ومليئة بالنضال. تفوّق البلانكوس في الشوط الثاني واختتموا اللقاء وهم يحاصرون منافسهم مع تمتّعهم بفرصٍ كثيرة لحسم الفوز. تألق حارسا المرمى كورتوا وأوبلاك في المباراة التي شهدت الظهور الرسمي الأول لفينيسيوس جونيور.
     
     
    كان المباراة سجالاً بين الأساليب منذ اللحظة الأولى. أراد ريال مدريد السيطرة على مجريات الكرة بالصبر والاستحواذ الطويل؛ بينما حاول أتلتيكو اختطاف الكرة والوصول سريعاً إلى منطقة كورتوا. قص ساؤول شريط الفرص في الدقيقة الخامسة ثم جاء الرد عبر بيل بتسديدة قوية تصدى لها أوبلاك. لكن الفرصة الخطيرة الأولى جاءت عبر غريزمان بعد انفراد مع كوتورا، الذي تألق في حماية المرمى في الدقيقة 18. بعد ثلاث دقائق، كاد بيل يخطف هدف التقدم مستغلاً تمريرة حرة نفذها كروس لكن الكرة مرت بمحاذاة القائم.

     
     كورتوا
    جاءت كل حيازة وكل كرة بعد معركة، وكانت المباراة تكتيكية جداً توقف فيها اللعب مرات عديدة. لكن ريال مدريد استمر في البحث عن الهدف وحاول الوصول عبر الجانب الأيمن مع كارفاخال. شكّل أتلتيكو خطورة في الهجمات المرتدة، ومن جديد تألق كورتوا في التصدي لتسديدة دييغو كوستا من وضعية انفراد في الدقيقة 37. كانت المحاولات الأخيرة قبل انتهاء الشوط الأول من جانب ريال مدريد، حاول بيل من تسديدة قوية من خارج المنطقة انتهت بين يدي أوبلاك، الذي ارتكب خطأ بتمرير الكرة بالقرب من أسينسيو الذي وصل للكرة إلا أنها ارتدت ليد الحارس.

    خاض فينيسيوس جونيور مباراته الرسمية الأولى مع الفريق. 

     
    انطلق الشوط الثاني مع تبديل في فريق أصحاب الأرض، حيث خرج بيل ودخل ثيبايوس. انطلق ريال مدريد عازماً على حسم اللقاء وحصل كاسيميرو وأسينسيو، في أقل من خمس دقائق، على فرصتين خطيرتين. فرض ريال مدريد هيمنته على وسط الملعب، مع ثيبايوس النشيط، وبحث عن ثغرات في الدفاع الروخيبلانكو. في الدقيقة 64، حاول مودريتش من خارج المنطقة بتسديدة قوية مرت بجوار القائم. وبعد دقيقتين، انفرد أسينسيو مع الحارس أوبلاك الذي تألق في التصدي لتسديدته وتحويلها لركنية.
     

    الفرص الأخيرة
    مضت الدقائق، وعلى الرغم من التفوق المدريديستا سيطر التعادل السلبي على النتيجة. ومع تبقي 15 دقيقة على انتهاء عمر المباراة، حاصر ريال مدريد ضيفه وتألق أوبلاك في ابعاد تسديدة كارفاخال الخطيرة وتحويلها إلى ركنية في الدقيقة 77. وفي الدقيقة 81، سدد فيليبي لويس أول تسديدة للضيوف في الشوط الثاني. انخرط لوكاس فازكيز وفينيسيوس جونيور، الذي لعب دقائقه الرسمية الأولى مع الفريق الأول، في الهجوم المدريديستا، لكن الحصار لم يثمر عن أهداف.
     

    Buscar