EmiratesAdidas

Eibar - Real Madrid

1-2: كريستيانو يحسم الفوز في ايبوروا

مشاهدة معرض الصور

وقائع المباراة | 10/03/2018

 منحت ثنائية البرتغالي النقاط الثلاث لريال مدريد في المباراة الصعبة ضد ايبار. 
  • الليجا
  • 28 الجولة
  • 10/03/2018
إيبوروا
1
2
يتألق كريستيانو رونالدو في جميع السيناريوهات. بعد أربعة أيام من تقديمه دوراً حاسماً في باريس، أظهر البرتغالي مجدداً أسباب تتويجه أفضل لاعب في العالم. منح البرتغالي، الذي سجل 13 هدفاً في مبارياته الـ7 الأخيرة، الفوز لريال مدريد في ايبوروا بثنائيّته البارعة. نجح البلانكوس في التكيّف بمهارة في لقاء صعب وشديد التنافسية، تطلب النضال والعمل، لحصد النقاط الثلاث ومواصلة نسق الانتصارات في شهر مارس الجاري.
 

بعيداً عن سيطرته الكاملة على مجريات اللعب وتشكيل خطورة على مرمى الفريق المنافس، وجد ريال مدريد نفسه تحت ضغط كبير من جانب ايبار. دخل رجال مينديليبار اللقاء بقوة ضاغطة وبحثوا عن مرمى كيلور نافاس عبر الأطراف. في الدقيقة 19، أبعد الكوستاريكي تسديدة كيكي إلى ركنية، في الوقت الذي عانى فيه ريال مدريد لتشكيل خطورة وخلق فرص حقيقية لبيل ورنالدو في ضوء غلق ايبار لمنافذ التمرير بإحكام. بعد مرور أول نصف ساعة، أجرى زين الدين زيدان التغيير الأول بخروج الفرنسي رافايل فاران الذي تعرض لإصابة قوية في الرأس أثر اصطدامه بالمهاجم كيكي، ودخل ناتشو بدلا منه.

 
الهدف الأول
نجح ريال مدريد في احتواء ضغط ايبار، وبدأ يفرض سيطرته شيئاً فشيئاً. على الرغم من ذلك، تخللت المواجهة توقفات كثيرة. حظي الفريقان بالفرص، وكاد جوردان يحرز هدفاً برأسية فيما أنقد الحارس ديميتروفيتش تسديدة بيل. استمر الأمر على تلك الحال إلى ان تكفّل كريستيانو رونالدو بافتتاح التهديف. في الدقيقة 34، اختطف مودريتش الكرة وأرسلها طولية رائعة ليودعها البرتغالي في الشباك ببراعة مذهلة. بعد تسجيلهم هدف التقدم، بدأ البلانكوس بفرض أسلوبهم وكادوا يعززون الغلة 0-2، لكن ديميتروفيتش أنقد مرماه من هدف محقق بعد تسديدة كريستيانو.
 

سجل كريستيانو رونالدو الأهداف في مبارياته الـ7 الأخيرة.

دخل أصحاب الأرض الشوط الثاني بقوة كبيرة على غرار الشوط الأول، وتألق كيلور نافاس من جديد بإبعاد عرضية اسكالانتي إلى ركنية. كان ذلك مقدمةً لهدف التعادل، حيث نفذ بيدرو ليون الركنية فحولها المدافع ايفان راميس برأسه في الشباك في الدقيقة 50 من زمن اللقاء.
  

فرص خطيرة
انتفض ريال مدريد بعد الهدف وعزز وتيرة الهجوم بحثاً عن هدف الفوز. كاد كريستيانو رونالدو يسجل هدف التقدم الثاني عقب هجمة جماعية جميلة لكن دفاع ايبار نجح في ابعاد الكرة؛ كذلك حاول مودريتش بتسديدة قوية في المنطقة لم تجد طريقها للمرمى. عقب ذلك، حصل كريستيانو وبيل على فرصتين خطيرتين جديدتين متتاليتين في الدقيقة 62، لكن الحارس ديميتروفيتش تألق في التصدي لتسديدة البرتغالي فيما مرت تسديدة الويلزي بالرأس بجوار المرمى.

 
كانت المباراة مفتوحة على مصراعيها لكن ريال مدريد حظي بأكثر الفرص خطورة. أجرى زيدان تغييرين أخيرين بنزول لوكاس فاسكيز وكريم بنزيمة بدلاً من كروس وإيسكو. من جانبه واصل ايبار تشكيل خطورة في الكرات الثابتة، وأنقذ كيلور تسديدة قوية من باولو. وعندما بدأ أصحاب الأرض زحفهم باتجاه منطقة الريال، ظهر أفضل لاعب في العالم مجدداً لترجيح كفة فريق بتسجيله الهدف الثاني برأسية جميلة بعد عرضية كارفاخال. يواصل ريال مدريد وكريستيانو تقدمهما.
 
 

Buscar