EmiratesAdidas
Juventus - Real Madrid

2-1: النهائي يقتضي انتفاضة في البرنابيو

مشاهدة معرض الصورعرض الفيديو

وقائع المباراة | 05/05/2015 | ألبرتو نافارو (تورينو)

أحرز كريستيانو رونالدو هدفا ثمينا لريال مدريد الذي استحق المزيد على يوفنتوس آرينا.
  • دوري أبطال أوروبا
  • الدور نصف النهائي (الذهاب)
  • ث, 05 ماي
استاد يوفنتوس
2
1
سقط ريال مدريد في ملعب يوفنتوس ولكنه أفلح في تسجيل هدف قد يكون مفتاح النصر في مباراة الإياب المفتوحة والتي ستقرر في البرنابيو للتأهل للدور المقبل. سرعان ما افتتح الفريق المنافس التسجيل، تلقى الارجنتيني تيفيز تمريرة بينية، في الدقيقة 8 من عمر اللقاء، فأطلقها قوية باتجاه الحارس إيكر كاسياس الذي نجح في التصدي لها لكنها هبطت أمام المهاجم موراتا الذي استغل الكرة المرتدة فأعادها إلى مرمى ريال مدريد معلنا أول أهداف اللقاء لصالح يوفنتوس. واعتبارا من تلك اللحظة استعاد ريال مدريد قواه وبدأ يشكل خطورة على منطقة يوفنتوس.
 
وحظي ريال مدريد بأربع فرص قبل أن يدرك هدف التعادل في الدقيقة 27. وكانت الكرة الطويلة التي أرسلها كروس من أمام المنطقة في الدقيقة 12، وتسديدة كريستيانو رونالدو بقدمه اليسرى في الدقيقة 23، من أكثر الفرص خطورة في الشوط الأول. ولم يضيّع البرتغالي الفرصة اللاحقة التي تسنت له؛ تبادل كارباخال الكرة مع خاميس في الدقيقة 27 فأرسلها الكولومبي عرضية جميلة بقدمه اليمنى متغلبا على بوفون فاستلمها البرتغالي كريستيانو وأرسلها رأسية إلى المرمى الخالي.

 كريستيانو رونالدو يعتلي صدارة ترتيب هدافي دوري الأبطال 

واستعاد ريال مدريد السيطرة على اللقاء، وبدأ يهمين على مجرياته مع مرور الدقائق وكاد يعزز نتيجته قبل نهاية الشوط الأول غير ان العارضة حرمت الكولومبي من تحقيق الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 41. أرسل إيسكو الكرة باليسرى إلى خاميس الذي سدد قوية بالرأس غير انها ارتطمت بالعارضة لينتهي على أثرها الشوط الأول بالتعادل الإيجابي بين الفريقين.
 
 يوفنتوس يحرز الهدف الثاني
إن كان الشوط الأول استُهّل بهدف مبكّر لأصحاب الأرض، فإن الشوط الثاني بدأ على غرار سابقه. أسقط كارباخال اللاعب تيفيز في المنطقة في هجمة مرتدة، فحوّل الارجنتيني ركلة الجزاء إلى هدف التقدم الثاني ليوفنتوس في الدقيقة 57. وتعقدت الأمور بالنسبة لريال مدريد فقرر أنشيلوتي، بعد ست دقائق فقط، اشراك تشيتشاريتو على حساب إيسكو، ليعود للعب برأس حربة بحثا عن الهدف الثاني. وكاد ريال مدريد يدرك هدف التعادل الثانية في الدقيقة 63، أرسل راموس كرة على الطاير من خارج المنطقة، فلسمها خاميس بقدر متقن لايصالها إلى رونالدو غير ان الكرة لم تجد طريقها إلى المرمى.
 
 ضغط الزوار
واستعاد ريال مدريد السيطرة على الكرة بينما انحصر يوفنتوس في مواقعه الخلفية بغاية الحفاظ على النتيجة. واتسم ربع الساعة الأخير من اللقاء بضغط هجومي قوي لرجال أنشيلوتي، لكن يوفنتوس أتقن مهمة الدفاع عن حصيلته المحققة في مباراة مثيرة. مازال اللقاء مفتوحا وسيتم حسمه في البرنابيو في غضون ثمانية أيام. وإن عشاق الكرة على موعد مع ليلة ساحرة جديدة بالبطولة الأوروبية. 

شاهد جميع المعلومات حولمدريد - يوفنتوس
Real Madrid Sevilla FC
البحث