LazoGanadores de Champions LeagueOtro
Real Madrid - Lenovo Tenerife

86-77: الفوز الرابع على التوالي في الليغا لريال مدريد

معرض الصورفيديو

وقائع المباراة | 03/10/2021

هزم رجال لاسو، بقيادة الثنائي تافاريس-بوارير، فريق لينوفو تينيريفي للحفاظ على الصدارة دون أي هزيمة في الليغا.
  • دوري كرة السلة Endesa
  • الجولة 4
  • ح, 03 أكت
WiZink ستنر
86
77
يواصل ريال مدريد انطلاقته الرائعة في الموسم بعدما أضاف فوزه السابع على التوالي أمام لينوفو تينيريفي، والرابع في الدوري، للحفاظ على الصدارة دون أي هزيمة. تفوّق رجال لاسو في مباراة صعبة كانت الهيمنة في المنقطة المطلية وتسجيل 15-4 في مستهل الربع الرابع عاملين أساسين في تحقيق الفوز. تألق الثنائي تافاريس وبوارير، مع 20 و17 تقييم، على الترتيب، كما تميّز يابوسيلي، الذي كان أفضل هدّاف في المباراة مع 15 نقطة.

اجتاز ريال مدريد اختباراً صعباً في الجولة الرابعة من الليغا ضد تينيريفي. بدأت المباراة بإيقاع سريع من الطرفين لكن ريال مدريد أخذ بزمام المبادرة بينما رد لينوفو تينيريفي عبر الرميات الثلاثية، مع أربع ثلاثيات من فيتيبالدو. لكن ريال مدريد كان بفضل صلابته الدفاعية، ومع تحييد هانجا لهوريتاس وهيمنة تافاريس في المنطقة (3 بلوك في 4 دقائق) أكثر فاعلية في الهجوم. تولى هورتيل وهانجا، مع 8 و 6 نقاط على الترتيب، أكبر الهدافين المدريديستا في الفريق الذي تقاسم لاعبوه مهمة تسجيل النقاط للوصول إلى 25 نقطة وفارق +7 نقاط (25-18).

ريال مدريد، دائماً في المقدمة
مع دخول يوي وأبالدي نجح ريال مدريد في تعزيز غلته بعد ثلاثية الكابتن (32-23، الدقيقة 13). على الرغم من ذلك، واصل الزوار النضال مع الريباوند الهجومي وثلاثيات فيتيبالدو (15 نقطة في الشوط الأول) وبراعة سالين لملاحقة ريال مدريد، الذي كان أقل إنتاجية في المنطقة المطلية. ومع ذلك، تمكّن رجال لاسو من الحفاظ على فارق بواقع خمس نقاط مع انتهاء الشوط الأول (40-35) الذي كان فيه تافاريس أبرز اللاعبين مع 12 تقييم (4 بلوك).

سيلعب ريال مدريد 11 مباراة هذا الشهر، واحدة كل يومين ونصف اليوم.

فرض أصحاب الأرض هيمنتهم على مجريات اللقاء انطلاقاً من صلابتهم الدفاعية، على الرغم من ذلك لم يتمكنوا من كسر المباراة أمام منافس حافظ على خياراته في المباراة اعتماداً على فيتيبالدو وجيرا. استعاد الفريق الأحاسيس الإيجابية هجومياً في مستهل الربع الثالث، مع تحريك الكرة سريعاً ومع براعة هورتيل ويابوسيلي في التسديدات. بفضل ذلك، رفع الفريق الفارق إلى 13 نقطة (50-37، الدقيقة 24). مع مرور الدقائق، ودون إحداث ضوضاء، ومع حضور أكبر في المنطقة المطلية بقيادة جامبل، نجح تينيريفي في تقليص الفارق إلى 58-54 بعد الهجمة الثلاثية السابعة لفيتيبالدو في الثانية الأخيرة من الربع الثالث.

بوارير يقود مدريد إلى نصرٍ جديد
نجح جامبل في تقليص الفارق بشكل أكبر مع 58-56 في مستهل الربع الأخير. تعيّن على ريال مدريد المعاناة وبذل جهد أكبر. جاءت اللحظة المميزة في الهجوم مع ظهور بوارير الذي أخذ بزمام الهجوم المدريديستا. لم يتمكن أحد من التصدي له في المنقطة ليسجل في كل هجوم وصولاً إلى 14 نقطة في هذا الربع الحاسم. سجل اللاعب خمس نقاط متتالية ليتقدم ريال مدريد 8-0. أخذ ويليامز-جوس وأبالدي الراية من الفرنسي لتسجيل 15-4 والتقدم بواقع +13 نقطة ما شكل ضربة كبيرة لتينيريفي (73-60 مع تبقي ست دقائق). حاول الزوار العودة إلى الأجواء ونجحوا في تقليص الفارق إلى ست نقاط في الدقيقة الأخيرة، لكنه اصطدم بريال مدريد الصلب الذي حسم المباراة بسرعة. وضع يابوسيلي اللمسة الأخيرة مع رمية ثلاثية جديدة للفوز 86-77. بفضل ذلك، يواصل فريقنا تصدر الليغا ACB. في الأسبوع المقبل يخوض فريقنا اختبارين صعبين خارج الديار ضد أولمبياكوس وفالنسيا باسكيت.
 

البحث