LazoGanadores de Champions LeagueOtro
Real Madrid - Monbus Obradoiro

78-68: انتصار لاعتلاء صدارة الدوري

معرض الصورفيديو

وقائع المباراة | 26/09/2021

حقق ريال مدريد فوزه الثالث على التوالي ضد مونبوس أوبرادويرو واحتل الصدارة. أدى بوارير ويوي دوراً حاسماً. 
  • دوري كرة السلة Endesa
  • الجولة 3
  • ح, 26 سبت
WiZink ستنر
78
68


في صدارة ترتيب الليغا. هكذا يُقبل ريال مدريد على مباراته الأولى في اليوروليغ هذا الموسم، بعدما حقق فوزه الثالث على التوالي في الليغا متفوقاً على أقرب ملاحقيه في basketaverage. هزم رجال لاسو مونبوس أوبرادويرو في ويزينك سنتر في مباراة متكافئة حسموها في الربع الأخير الرائع (مع 27-17)، الذي أدى فيه يوي، مع 9 نقاط من نقاطه الـ12، دوراً حاسماً. قاد بوارير الفريق مع أداء رائع (13 نقطة، 8 ريباوند و19 تقييم). تألق كذلك كوسور (11) ووليامز-جوس ويابوسيلي (9 لكل منهما) ورودي (8). عاد أبالدي بعد التعافي من إصابته.

 احتاج ريال مدريد إلى خمس دقائق لتولي زمام المبادرة، تقدم مونبوس أوبرادويرو مع انطلاقة شرسة، لتسجيل 6-9 في مستهل اللقاء مع دقائق جيدة مع هيلينسون، ولكن بمجرد تعزيز الدفاع والبدء بالجري وتحريك الكرة تغيّرت ديناميكية الربع الأول. تألق كوسور (5 نقاط) ويابوسيلي الذي نفذ ضربتين ساحقتين "سلام دانك" مذهلتين، لقيادة الفريق لتسجيل 9-0 ثم رفع النتيجة إلى 14-4 لاختتام أول 10 دقائق من عمر اللقاء بالفوز (20-13).
 
بوارير يقود الفريق
دخل البديل الفرنسي وسجل سلتين متتاليتين. وعندما ضغط الفريق الجاليكي مع 24-22، بقيادة الثنائي بيروتيس-هيلينسون، أخذ بوارير بزمام الفريق مع أداءٍ رائع وضربات ساحقة وريباوند دفاعي (11 نقطة و4 ريباوند). نشّط هو ورودي الفريق، الذي هيمن على مجريات اللعب للتقدم 36-25 في الدقيقة 19. شهد هذا الربع عودة أبالدي بعد تعافيه من إصابته.

فاز ريال مدريد في المباريات الرسمية الخمس التي لعبها حتى الآن. 

 لم يستسلم رجال مونتشو فرنانديز الذين تأخروا بفارق ست نقاط في ختام الشوط الأول، ثم نجحوا في التقدم على ريال مدريد في الدقيقة 38 مع 45-46، وذلك بعدما تقدم رجال لاسو مسبقاً بفارق 10 نقاط بفضل تافاريس (الذي عاد إلى مقاعد البدلاء مع أربعة أخطاء شخصية) وأول رميتين ثلاثيتين في المباراة بتوقيع كوسور. سمحت الأخطاء في التسديدات الحرة والتسرع للزوار بالنمو، لكن يوي، مع رمية ثلاثية في اللحظة الأخيرة، تمكّن من تعديل النتيجة عند 51 نقطة في نهاية الربع الثالث.
 
يوي يمهّد الطريق إلى النصر
أعطى دخول الكابتن الدفعة اللازمة لريال مدريد لتغيير مجريات اللعب في المباراة الصعبة. بعد الثلاثية، سجل يوي ست نقاط أخرى لتحقيق 9 نقاط في ثلاث دقائق. كانت تلك ضربة قاسية لمونبوس أوبرادويرو، الذي لم يتوقف عن جهوده للتحقيق الفوز. لكن فريقنا استخدم جميع أسلحته في اللحظات الأخيرة. ضغط البلانكوس بقوة على منافسه مسدداً عدة رميات ثلاثية. انضم ويليامز-جوس ورودي إلى يوي في الهجوم مع 7 و 6 نقاط على التوالي لتسجيل 13-4. ساهم ذلك، جنباً إلى جنب مع التحسن في الدفاع، في إخماد آمال المنافس.
 
سجل يوي ثلاثية للتقدم 74-60 مع تبقي دقيقتين على انتهاء المباراة لحسم الفوز الصعب بفارق 10 نقاط (78-68، الدقيقة 40). اختتم الفريق الجولة المزدوجة في الدوري بانتصارين، وبدأ يفكر الآن في مباراته الأولى في اليوروليغ. يلعب الفريق ضد حامل اللقب الأوروبي بعد أربعة أيام في ويزينك سنتر (الخميس، الساعة 20:45).

 

البحث