EmiratesAdidas
Real Madrid-Valencia Basket

80-77: إلى نهائي الليغا

مشاهدة معرض الصورعرض الفيديو

وقائع المباراة | 10/06/2021 | Edu Bueno | مصور: Víctor Carretero

 فاز ريال مدريد ضد فالنسيا باسكيت في المباراة الثالثة وسيواجه برشلونة أو تينيريفي في النهائي. قدم غاروبا أداءً مذهلاً (16 نقطة و14 ريباوند). 
  • بلاي أوف الدوري إنديسا
  • نهائيات ½ (3 الجولة)
  • خ, 10 يون
WiZink ستنر
80
77
يعود ريال مدريد لنهائي الليغا للمرة التاسعة على التوالي بنظام البلاي أوف. عانى الفريق لكن رجال لاسو هزموا فالنسيا باسكيت للفوز بالمباراة الثالثة والأخيرة في نصف النهائي في ويزينك سنتر، مع وجود المشجعين في مدرجاته مرة أخرى. تألق غاروبا بشكل خاص (16 نقطة، 14 ريباوند و23 تقييم)، وقاد الفريق الذي تألق فيه أيضاً يوي (13 نقطة)، كوسور (15)، تايلور (10) وتافاريس (7+8 ريباوند).
 
 
حقق الفريق في الموسم الجاري أكبر عدد من الانتصارات في تاريخ النادي (38) وأصبح لاسو المدرب الذي حقق أكبر عدد من الانتصارات مع ريال مدريد متجاوزاً رصيد لولو ساينز (596). من جانبه لعب رودي مباراته رقم 300 بقميص المدريديستا في الليغا ACB. سيخرج المنافس في النهائي من المواجهة بين برشلونة ولينوف تينيريف، المتعادلين بانتصار لمثله.
 
 
بداية رائعة
مع يوي وأبالدي على مقعد البدلاء المدريديستا بدأت المباراة الحاسمة. انطلاقاً من إدراكه لأهمية التقدم في الأرباع الأولى، خرج ريال مدريد بحيوية كبيرة وهاجم بشدة دفاعات فالنسيا الصلبة. احتاج الفريق إلى 15 ثانية لتسجيل الرمية الثلاثية الأولى، بتوقيع كوسور. كان الفرنسي (8 نقاط) المحرّك الهجومي للفريق في الربع الأول، جنباً إلى جنب مع غاروبا (7 و 5 ريباوند) وتايلور (4). سجل اللاعبون الثلاثة 19 من 22 نقطة للفريق. أما النقاط الثلاث الأخرى فقط سجلها يوي في اللحظة الأخيرة لتسجيل 22-18 ضد منافس صمد بقوة بفضل رمياته الثلاثية الأربعة.
 
 
الجهد البدني
رفع الزوار مستواهم البدني إلى أقصى حد في الربع الثاني مع دخول كالينيتش ولابيري. لم يتراجع مستوى ريال مدريد وتحولت المباراة إلى صراع على الهيمنة. ضغط فالنسيا باسكيت بقوة بينما حافظ رجال لاسو على صلابتهم الدفاعية وعلى هيمنتهم في الريباوند الهجومي. وعلى الرغم من افتقارهم للسلاسة في الهجوم في بداية الأمر، سجل رودي، تايلور وكارول النقاط للحفاظ على تقدمهم في لوحة النتائج. كذلك سجل غاروبا، الأفضل في المباراة حتى هذه اللحظة (10 نقاط، 7 ريباوند واستحواذين على الكرة في 12 دقيقة)، للتقدم +3 مع انتهاء الشوط الأول 42-39.

هذه هي المرة التاسعة على التوالي التي يتأهل فيها ريال مدريد لنهائي الليغا بنظام البلاي أوف. 

 
في الدقائق الثلاث الأولى من الشوط الثاني، غابت السلات كلياً بسبب الصلابة الدفاعية على الجانبين. لكن ريال مدريد عثر على الحل بقيادة تافاريس الذي شكّل الفارق في المنطقة المطلية وفرض نفسه على لاعبي ارتكاز الفريق المنافس. بفضل تألقه ومساعدة يوي، أخذ البلانكوس بزمام الأمور وتقدموا بواقع تسع نقاط مع 59-50 في الدقيقة 28. في تلك الأثناء، اندفع فالنسيا بقوة وسجل 0-7 لتقليص الفارق إلى نقطتين في الدقيقة الأولى من الربع الأخير (59-57، الدقيقة 31).
 
 
ريال مدريد الهائل
قطع المدريديستا الطريق على المنافس بشكل حاسم مع ثلاث رميات ثلاثية متتالية، واحدة بتوقيع تايلور واثنتين بتوقيع يوي، لتوسيع الفارق مجدداً إلى تسع نقاط بعد دقيقتين فقط (68-59، الدقيقة 33). على الرغم من ذلك، كانت جميع الخيارات مفتوحة، ونجح فالنسيا باسكيت، بقيادة كالينيتش، من التقدم على البلانكوس 68-67 في الدقيقة 36.
 
 
قاد ألوسين وغاروبا، مع رمية ثلاثية أخرى، الفريق للتقدم 73-67، لكن توبي ودوبلجفيتش قلصا الفارق مجدداً إلى 75-74 مع تبقي أكثير بقليل من دقيقة واحدة. في تلك اللحظات، أظهر ريال مدريد حمضه النووي المظفر ووجه الضربة القاضية لمنافسه بفضل الرائع غاروبا. كان الشاب نجم اللقاء مع ريباوند هجومي وسلة مع خطأ شخصي. سجل 2+1 للتقدم 78-74. في الهجوم اللاحق، دافع الفريق بصلابة قوية، وبعد ريباوند هجومي آخر لتافاريس، سجل كوسور رميتين حرتين لاختتام المباراة وحسم الفوز (بعد 6-0 في 45 ثانية). سجل بريبليتش رمية ثلاثية في اللحظات الأخيرة لكنها افتقرت للأهمية. ستقام المباراة الأولى في النهائي في ويزينك سنتر يوم الأحد المقبل (الساعة 18:30).
 
احصائيات ريال مدريد - فالنسيا

البحث