EmiratesAdidas
Athletic Club - Real Madrid

0-1: المتصدر يحقق في بلباو فوزه السابع على التوالي

مشاهدة معرض الصورعرض الفيديو

وقائع المباراة | 05/07/2020

منح هدف سيرخيو راموس، من ركلة جزاء، النقاط الثلاث لريال مدريد، الذي حافظ على شباكه نظيفة للمباراة الرابعة على التوالي.
 
  • الليجا
  • 34 الجولة
  • ح, 05 يول
سان ماميس
0
1
 يواصل ريال مدريد خطواته الوثيقة نحو التتويج بلقب الليغا. في مستهل الأمر، بدا من الصعب الفوز في المباريات الـ11 المتبقية من المسابقة بعد استئنافها، لكن رجال زيدان حرصوا على جعل ذلك أمراً ممكناً. حقق المتصدر في سان ماميس، أحد أصعب الملاعب في الليغا، فوزه السابع على التوالي بعدما ترجم سيرخيو راموس ركلة الجزاء التي حصل عليها مارسليو إلى هدف الفوز.

 انتهى الشوط الأول بدون أهداف، ولكن ليس لغياب الفرص. حصل الزوار على ثلاث فرص خطيرة، كان لأسينسيو دور البطولة فيها. في الفرصة الأولى، سدد المدريديستا ركلة حرة تصدى لها حارس بلباو أوناي سيمون. في الفرصتين اللاحقتين، أرسل عرضيتين من الطرف الأيسر لكن رودريغو وبنزيمة لم ينجحا في تحويلهما إلى هدف. على الجانب الثاني، سدد راؤول غارثيا كرة قوية بالرأس تألق كورتوا في التصدي لها في الدقيقة 17.

سجل راموس الأهداف من ركلات الجزاء الـ20 الأخيرة التي سددها.

 لم يتغيّر السيناريو في الشوط الثاني، واستمر الأداء المتكافئ دون فرص خطيرة إلى ان عرقل داني غارثيا البرازيلي مارسيلو في منطقة الجزاء في الدقيقة 70. دعا الحكم المسؤول عن إدارة تقنية الفيديو المساعد للحكم (فار) حكم المباراة غونزاليس غونزاليس لمشاهدة الحركة التي أظهرت وجود تدخل عنيف من لاعب بلباو على البرازيلي، فاحتسب الأخير ركلة جزاء ترجمها سيرخيو راموس إلى هدف. أظهر الكابتن براعته المذهلة في التسديدات من على بعد 11 متراً وسجل هدفه رقم 20 من ركلات جزاء ناجحة.

الفريق يحافظ على نظافة شباكه للمباراة الرابعة على التوالي
منذ لحظة الهدف وحتى نهاية المباراة، أحسن ريال مدريد إدارة الغلة وحرمان منافسه من الفرص مظهراً من جديد أسباب كونه الفريق الأقل استقبالاً للأهداف في الليغا. كاد البلانكوس يضاعفون الغلة في الدقيقة 88 بعد تبادلٍ للكرة بين بنزيمة وكروس، لكن حارس بلباو تألق في التصدي لتسديدة الفرنسي. حافظ متصدر الليغا على شباكه نظيفة للمباراة الرابعة على التوالي، وهو الذي تلقى هدفين فقط في سبع مباريات لعبها منذ استئناف المسابقة. الآن، لم يعد أمام ريال مدريد سوى أربع مباريات لمواصلة النضال على اللقب.

البحث