EmiratesAdidas
Valladolid - Real Madrid

0-1: ريال مدريد يفوز ويعتلي الصدارة في بلد الوليد

مشاهدة معرض الصورعرض الفيديو

وقائع المباراة | 26/01/2020

فاز بفضل هدفٍ بالرأس سجله ناتشو، محافظاً على سجله خالياً من الهزائم في 19 مباراة على التوالي.
  • الليجا
  • 21 الجولة
  • ح, 26 ينا
خوسيه ثوريّا
0
1
اعتلى ريال مدريد صدارة الليغا في ملعب خوسيه ثوريّا. فاز رجال زيدان ضد بلد الوليد بفضل هدف ناتشو واحتلوا الصدارة. بدأ ريال مدريد المباراة بضغط مبكر وأخذ بزمام المبادرة منذ الدقائق الأولى لكنه ارتطم بمنافس مارس بدوره ضغطاً كبيراً.

 بعد مرور 10 دقائق، عانى رودريغو تدخلاً قوياً من خواكين في ملعب المنافس. أرسل كروس الركلة الحرة إلى المنطقة وسجل كاسيميرو هدفاً بالرأس لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل بعد اللجوء إلى تقنية الفيديو المساعد للحكم (فار). رد أصحاب الرض لكن كورتوا تألق في التصدي لكرة كادت تباغته. استمر الحماس، وبحث ميندي ورودريغو عن فرص ثم سدد كاسيميرو كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء جاءت أعلى المرمى في الدقيقة 38 من الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي بدون أهداف.

سجل 18 لاعباً في ريال مدريد الأهداف هذا الموسم.

ومع بداية الشوط الثاني، استمر ريال مدريد في سعيه نحو التسجيل. انطلق كاسيميرو بالكرة وسددها رودريغو قوية بيسراه لكن حارس المرمى ماسيب تصدى لها. من جانبه سدد راموس الكرة بعد ركنية لكنها لم تدخل المرمى، وكان ذلك مجرد مؤشر على أن ريال مدريد يريد المزيد. وبعد مرور الساعة الأولى من عمر اللقاء سدد إيسكو ركلة حرة من خارج المنطقة.

 الهدف
 في الدقيقة 66 أرسل رودريغو الكرة وتصل إلى بنزيمة الذي سددها بالرأس وتمر بجوار القائم. بعد ذلك، قرر زيدان الدفع بلوكاس فازكيز بدلاً من إيسكو، لتنشيط الخط الهجومي، وكسر التكتلات الدفاعية لبلد الوليد. وفي الدقيقة 78 نجح ناتشو في تسجيل هدف الفوز؛ أرسل توني كروس كرة عرضية من الجهة اليمنى فسددها المدافع الإسباني بالرأس على يمين حارس أصحاب الأرض. عانى الفريق، وخاصة أن بلد الوليد قاتل بشدة بحثاً عن التعادل حتى النهاية وسجل هدفاً ألغي أيضاً، لكن ريال مدريد خرج من خوسيه ثوريّا في صدارة الليغا.

البحث