95-90: ريال مدريد يعجز عن بلوغ نهائي اليوروليغ

عرض الفيديو  مشاهدة معرض الصور

  • الدوري الأوروبي لكرة السلة
  • نهائيات ½
  • 17/05/2019
فيرناندو بوينا أرينا
95
90
تمكن البلانكوس من التقدم 14 نقطة في الربع الثالث لكن سسكا موسكو فاجأهم بـ18 رمية حرة جديدة.
فاز سسكا موسكو في المباراة الثانية في دور نصف النهائي من الفاينال فور في فيتوريا. قدم ريال مدريد أداء أفضل معظم مراحل اللقاء ونجح في التقدم بفارق 14 نقطة في الدقيقة 27، لكنه لم يحسم الفوز. وما بين انتفاضة منافسه و32 خطأ شخصي و18 رمية حرة نفذها الفريق الروسي، لم يتمكن من الفوز، على الرغم من انه حظي برمية ثلاثية أخيرة لدفع اللقاء إلى شوط إضافي. كان كوسور، مع 18 نقطة و17 نقطة تقييم في 15 دقيقة، أفضل لاعب في ريال مدريد، الذي سيخوض مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع يوم الأحد ضد فنربشخة.
  
كثافة، قوة وضغط كبير منذ البداية في نصف النهائي الذي جمع بين فريقين حققا 17 لقباً في البطولة القارية. أخذ ريال مدريد بزمام المبادرة بفضل هيمنته في الريباوند مع الهائل تافاريس (6 نقاط، 7 ريباوند، 3 بلوك و15 نقطة تقييم في الربع الأول)، كذلك أظهر راندولف نشاطاً كبيراً (5 و4 ريباوند). وقد تعاون اللاعبان على طرد الروس من المنطقة البيضاء. أحكم البلانكوس الرقابة على دي كولو وعلى الرغم من ارتكابهم الأخطاء الشخصية، نجحوا في التقدم على منافسهم في الدقيقة 8 مع 11-22.
 
ريال مدريد يصمد أمام "إل تشاتشو"
جاء رد سسكا موسكو مع دخول سيرخيو رودريغيز. منح الإسباني النضارة لفريقه وعثر على طريقة الحاق الأذى بالدفاع الأبيض مسجلاً 12 نقطة في سبع دقائق، وبفضل مساعدة هينز تمكنا من قيادة الريمونتادا ضد ريال مدريد الذي كان يفتقر إلى أحد أهم موارده: الريباوند، مع 3 من 9 محاولات (29-28، الدقيقة 15). سجل كوسور وتومبكينز 16 نقطة (9 للأول و7 للثاني) ليتقدم البلانكوس بواقع ست نقاط قبل دقيقة من الاستراحة. وفي تلك الأثناء، سجل كليبورن عدة نقاط من بينها رمية ثلاثية مع انتهاء زمن الشوط الأول 43-45.

 سيواجه البلانكوس فنربخشة في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع (الأحد، 17:30).

 
شهد الربع الثالث معركة حامية الوطيس واستخدم الفريقان كامل أسلحتهما. دفع سسكا ومعايير التحكيم المختلفة ريال مدريد إلى الحد الأقصى. ارتكب رودي خطأ فنياً كان الرابع له، لكن الفريق تمكن من الصمود عندما ضغط الروس مع 48-51 بقيادة دي كولو. استعرض البلانكوس، مدفوعين بجمهورهم الذي لم يتوقف لحظة عن تشجعيهم، قوتهم وصلابتهم وعززوا شدة دفاعهم. قاد كامبازو، راندولف وكوسور، الذي أعاد إلى الأذهاب أداءه في نهائي بلغراد، مع سبع نقاط متتالية، ريال مدريد إلى أفضل نتيجة له مع 51-65 في الدقيقة 27. انتهى الربع الثالث بالتقدم بواقع ثماني نقاط للبلانكوس الذين تمكنوا من تحقيقة 28 نقطة مقارنة بـ22 نقطة لمنافسهم.

أثقال كبيرة
حافظ ريال مدريد على تقدمه على سسكا بفضل تألق يوي في مستهل الربع الأخير. بدا كل شيء تحت السيطرة لكن، في تلك اللحظات، بدأ الروس بتقديم أفضل أداء لهم بقيادة دي كولو، هنتر وكليبورن لتحقيق التعادل عند 80 نقطة مع تبقي ثلاث دقائق على انتهاء اللقاء. كان لاسو قد ارتكب خطأ فنياً كما خرج كامبازو بسبب ارتكابه خمسة أخطاء. على الرغم من ذلك، مع 32 خطأ شخصي و18 رمية حرة إضافية لمنافسه، تمكن البلانكوس من التقدم بواقع ثلاث نقاط محققا 82-85 في الدقيقة التالية. نجح دي كولو في معادلة النتيجة في حين عجز البلانكوس عن تحقيق ريمونتادا على الرغم من مواصلتهم المحاولة حتى النهاية. لكن يوي لم يتمكن من تسديد الرمية الثلاثية الأخيرة التي كان من شأنها قيادة المباراة إلى وقت إضافي (95-90، الدقيقة 40).