EmiratesAdidas

Real Madrid - UD Melilla

6-1: فوز ساحق وتأهل لدور الستة عشر

مشاهدة معرض الصورعرض الفيديو

وقائع المباراة | 06/12/2018 | Javier García

استمتع البرنابيو بانتصار عريض ضد مليلية سجل أهدافه أسينسيو (2)، إيسكو (2) خابي سانشيز وفينيسيوس جونيور. 
  • كأس الملك
  • نهائيات 1/16 (الإياب)
  • 06/12/2018
ملعب سانتياغو برنابيو
6
1
عاش ملعب سانتياغو برنابيو أمسية مثالية تناغمت فيها كرة القدم والأهداف واللعب الجميل. حسم ريال مدريد بشكل رسمي تأهله لدور الستة عشر في كأس الملك مع انتصارٍ ساحقٍ ضد مليلية (6-1). سجل الأهداف المدريديستا كلٌ من أسينسيو (2)، إيسكو (2)، خابي سانشيز وفينيسيوس جونيور، في مباراة شهدت الظهور الرسمي الأول لفيدالغو وفران غارثيا مع الفريق الأول. بات رجال سولاري، الذي وزع الدقائق بين لاعبي الفريق، ينتظرون معرفة هوية منافسهم في الدور المقبل في القرعة التي ستجرى في 13 ديسمبر الجاري.
 
بدأ الفريقان اللقاء بأسلوب هجومي الأمر الذي أضفى على اللقاء الجاذبية وعدداً كبيراً من الفرص. وجاء أول تهديد في المباراة من الضيف مليلية، مع حصول اللاعبيَن ياسين ومزيان على فرص لتسجيل الأهداف. لكن سرعان ما جاء الرد عن طريق المهاجمين المدريديستا، وتألق الحارس بيدرو مورينو في التصدي لتسديدة إيسكو في الدقيقة 13، في أول تهديد لصريح من ريال مدريد لمرمى الخصم. أنقذ مورينو مرماه من جديد بالتصدي لتسديدة فينيسيوس جونيور الذي صاغ شراكة مع إيسكو لتشكيل مزيد من الخطر على مرمى الضيوف؛ وفي الدقيقة 32 أرسل ابن ملقا تمريرة سحرية للبرازيلي لكن سدد أعلى مرمى مورينو.
 
 
ثنائية إيسكو
فرض ريال مدريد هيمنته على المباراة وافتتح ماركو أسينسيو التسجيل في الدقيقة 33 بتسديدة على يمين مورينو بعد مجهود فردي متميز. وبعد دقيقتين ضاعف إيسكو الغلة بعد تمريرة عرضية من فينيسيوس جونيور ليتقدم أصحاب الأرض بهدفين دون رد. واصل البلانكوس هيمنتهم المطلقة على مجريات اللعب واقتنص خافي سانشيز الهدف الثالث في الدقيقة 39، مسجلاً باكورة أهدافه مع الفريق الأول بعد عرضية متقنة من أسينسيو لينتهي الشوط الأول بتقدم أصحاب الأرض 3-0، على الرغم من ان فينيسيوس جونيور كاد يعزز الغلة.

شهدت المباراة الظهور الرسمي الأول لفيدالغو وفران غارثيا مع الفريق الأول.

 
كان ريال مدريد قد حسم للتو الفوز والتأهل للدور المقبل، لكنه كان ما يزال يحظى بـ45 دقيقة لتقديم عروض استمتع بها مشجعو البرنابيو. قرر سانتياجو سولاري إشراك داني ثيبايوس وفران غارثيا بدلا من الثنائي ماركوس يورنتي وداني كارفاخال مع بداية الشوط الثاني. وفي الدقيقة 48، سجل إيسكو الهدف الرابع للملكي بتسديدة صاروخية من حدود منطقة الجزاء. عقب ذلك، واصل ريال مدريد السيطرة على المباراة والبحث عن مزيد من الأهداف وتصدى حارس مرمى مليلية لتسديدة جديدة من فينيسيوس جونيور.


المزيد من الأهداف
 ثمرةً لإصراره وتصميمه، سجل البرازيلي الهدف الخامس للفريق في الدقيقة 75 حيث انطلق في الجبهة اليسرى وراوغ دفاع الخصم بمجهود فردي قبل تسديد كرة تصدى لها مورينو فارتدت فسددها من جديد لتسكن الشباك. من جانبه، بحث مليلية عن الهدف وكاد بريان مارتين يسجله من تسديدة تصدى لها كيلور نافاس ببراعة. وفي الدقيقة 79، أشرك سولاري اللاعب الشاب فيدالغو فيما سجل ياسين قاسمي الهدف الأول لمليلية في الدقيقة 81 من ركلة جزاء، بعد تدخل خايي سانشيز على مهاجم الخصم. لكن إيسكو عاد لتسجيل الهدف الشخصي الثاني له والسادس لريال مدريد مستغلاً تمريرة عرضية من فران غارثيا سددها على يمين الحارس مورينو في الدقيقة 83 معلنا 6-1 ليحافظ ريال مدريد على ديناميكية الانتصارات ويحسم رسمياً تأهله لدور الستة عشر في الكأس.

Buscar