EmiratesAdidas

Real Madrid - Roma

3-0: بطل أوروبا يستهل دوري الأبطال بفوز رائع

مشاهدة معرض الصورعرض الفيديو

وقائع المباراة | 19/09/2018 | Javier García

سجل إيسكو، بيل وماريانو ثلاثة أهداف مذهلة في مباراة قدم فيها ريال مدريد أداء رائعاً وابتكر فرصاً كثيرة ضد روما.
  • دوري أبطال أوروبا
  • 1 الجولة
  • 19/09/2018
ملعب سانتياغو برنابيو
3
0
فرض ملك أوروبا قانونه في مباراته الافتتاحية بدوري أبطال أوروبا 2018-2019. استهل بطل المواسم الثلاثة الماضية حملة الدفاع عن اللقب بفوزٍ مذهل ضد روما على أرضية ملعب سانتياغو برنابيو. سجل إيسكو، من ضربة حرة، بيل، عقب انطلاقة سريعة وماريانو، من تسديدة قوية من خارج المنطقة، أهداف المباراة التي فرض المدريديستا هيمنتهم عليها منذ اللحظة الأولى. قدم رجال لوبيتيغي عروضاً كروية استمتع بها جمهور البرنابيو في أمسية مثالية حافلة بكرة القدم الهجومية، اللعب الجميل والأهداف.
 
فرض البلانكوس هيمنتهم على مجريات اللعب منذ البداية، وبعد ثلاث دقائق فقط هدد بيل مرمى الضيوف عقب تمريرة جميلة من كروس. لعب ريال مدريد بوتيرة مكثفة أثمرت عن فرص عديدة. في الدقيقة الثامنة، سدد إيسكو الكرة بعد تمريرة مودريتش لكن الحارس أولسن تألق في التصدي لها. أحكم الفريق المدريديستا قبضته على مجريات اللعب بحثاً عن هدف التقدم بكل الطرق الممكنة، توغل مارسيلو وكارفاخال عبر الجانبين، نفذ كروس الركنيات وسدد مارسيلو وبيل من خارج المنطقة.
 
مضت الدقائق وواصل ريال مدريد ضغطه الهجومي القوي وابتكاره الفرص الخطرة. في الدقيقة 38، حاول راموس اقتناص الهدف الأول برأسية قوية تصدى لها أولسن ببراعة بعد عدة محاولات من بيل وبنزيمة ومارسيلو. لم يتأخر هدف التقدم، ففي الدقيقة 45، افتتح إيسكو التسجيل للملكي من ركلة حرة رائعة على يمين الحارس أولسن. انتهى الشوط الأول بالتقدم 1-0 على الرغم من ان الفريق سدد 17 مرة على مرمى الضيف.

فاز ريال مدريد بمباراته الافتتاحية في التشامبيونز في المواسم الـ12 الأخيرة.

 
بدأ الشوط الثاني بالدينامية نفسها، وواصل ريال مدريد هيمنته على مجريات اللعب رغم نجاح روما في التقدم والاقتراب من منطقة المدريديستا. تصدى كيلور ببراعة لتسديدة أوندير ثم جاء الرد عبر بيل في فرصتين متتاليتين، ورفضت العارضة هدفه في التسديدة الثانية. لم يعطِ البلانكوس أي هدنة، ومن جديد، تصدى أولسن لتسديدة مودريتش في حين أنقذ كيلور مرماه من تسديدة دي روسي. ومع انكشاف الثغرات في الدفاع الإيطالي، جاء الهدف الثاني على طريقة بيل. استغل الويلزي تمريرة سحرية من مودريتش لتسديدها قوية على يسار أولسن معلنا الهدف الثاني 2-1 في الدقيقة 58.
 
ماريانو يسجل باكورة أهدافه
أشرك لوبيتيغي أسينسيو وماريانو بدلا من بنزيمة وبيل. خلال تلك الأثناء، تألق كيلور مجدداً في التصدي لكولاروف بينما واصل الملكي تهديد مرمى منافسه باستمرار. حاول كاسيميرو من خارج المنطقة ثم سدد أسينسيو قبل ان يتألق أولسن في التصدي لتسديدة كروس وسط أجواء مدهشة ومجنونة استمتع بها جماهير البرنابيو.
 
كاد أسينسيو يسجل هدفاً بعد مراوغة خطرة لمدافعي روما لكن أولسن كان له بالمرصاد. ومع تبقي خمس دقائق على انتهاء عمر المباراة، صفق الجماهير بحرارة لمودريتش عندما توجه لمقاعد البدلاء ويدخل ثيبايوس بديلاً له. وعندما بدا ان المباراة انتهت، اختتم ماريانو اللقاء بلمسة ذهبية مثالية. في الوقت المحتسب بدل الضائع، تلقى الوافد الجديد الكرة فتقدم بها مراوغاً دفاع روما قبل تسديدها كرة صاروخية من على حدود المنطقة سكنت الزاوية العليا لمرمى أولسن ليقتنص بذلك الهدف الثالث للبلانكوس مؤكداً على عودة ملك أوروبا بكامل قواه إلى البطولة الأوروبية الأغلى.

 

Buscar