EmiratesAdidas
Real Madrid - Espanyol

بيل: "سعيد جداً بالعودة وبتسجيل هدف لأنني عملت بجهد"

عرض الفيديو

خبر | 18/02/2017 | بورخا ميراندا

بلغ الويلزي رصيد 100 فوزاً رسمياً مع ريال مدريد وبلغ لوكاس فازكيز عتبة 50 فوزاً.
عاد غاريث بيل إلى الملاعب ودخلها من أوسع أبوابها في المباراة ضد إسبانيول. استقبل جمهور سانتياغو برنابيو الويلزي بتصفيق حار لدى دخوله ميدان اللعب في الدقيقة 71 من المباراة، واضعا بذلك حداً لغيابه منذ 22 نوفمبر الماضي إثر الإصابة التي تعرض لها في لشبونة. أعرب بيل الذي سجل الهدف الثاني للفريق عن سعادته قائلاً: "أنا سعيد جداً بعودتي وبتسجيل هدفٍ لأنني عملت بجدٍ خلال الأسابيع الماضية لأتعافى. إن مساعدة الفريق هي أهم شيء بالنسبة لي".
 
"استقبال البرنابيو كان مذهلاً حقاً. المشجعون رائعون، لقد صفقوا لي وشعرت بمودتهم ومحبتهم. سألعب مباراة تلوَ الأخرى ولكن عليّ مواصلة العمل خلال هذه الأسابيع للتعافي 100%. نريد الفوز بجميع الألقاب وأريد أن أساعد الفريق بأقصى درجة ممكنة".
 
 
رصيد الانتصارات
إلى جانب ذلك، خاض بيل اليوم فوزه رقم 100 بقميص ريال مدريد. يصل المهاجم إلى ذلك الرصيد في موسمه الرابع مع الفريق وبعد خوضه 140 مباراة. في ذلك الوقت، فاز الويلزي بعدة ألقاب مع الفريق: دوري أبطال أوروبا (2) وكأس العالم للأندية (2) وكأس السوبر الأوروبي (2) وكأس الملك (1). وكان بيل خاض مباراته الرسمية الأولى في 14 سبتمبر 2013 ضد فياريال، علماً انه كان سجل هدفاً ذلك اللقاء. 

 كان استقبال البرنابيو مذهلاً. المشجعون رائعون وقد شعرت بمودتهم ومحبتهم.

على صعيد المسابقات، حقق غاريث بيل 68 فوزاً في الليجا و24 في دوري أبطال أوروبا وخمسة انتصارات في كأس الملك واثنين في كأس العالم للأندية وآخر في كأس السوبر الأوروبي. وأحرز، في ذلك الوقت، 66 هدفاً بقميص ريال مدريد.
 
لوكاس فازكيز، 50 فوزاً
من جانبه، بلغ لوكاس في اللقاء ضد إسبانيول عتبة 50 فوزاً بقميص ريال مدريد. يخوض اللاعب موسمه الثاني مع الفريق الأول الذي لعب معه في 64 مباراة. وتتوزع انتصارات المدريديستا الشاب على خمس مسابقات: الليجا (37) ودوري أبطال أوروبا (8) وكأس الملك (2) وكأس العالم للأندية (2) وكأس السوبر الأوروبي (1).

البحث