EmiratesAdidas
Real Madrid - Deportivo

3-2: رأسية راموس في الدقيقة 92 تمنح الفوز للريال

مشاهدة معرض الصور

وقائع المباراة | 10/12/2016 | ألبرتو نافارو

منحت أهداف موراتا وماريانو والكابتن الفوز لمتصدر الليجا على ديبورتيفو في آخر مباراة هذا العام في البرنابيو.
  • الليجا
  • 15 الجولة
  • س, 10 ديس
سانتياغو برنابيو
3
2
فعلها ريال مدريد مجدداً ونجح سيرخيو راموس في ممارسة هوايته مرة أخرى؛ مع التعادل 2-2 في لوحة النتائج سجل المدافع هدفاً قاتلاً بالرأس في الدقيقة 92 لمنح الفوز للمتصدر في آخر مباراة هذا العام على أرض سانتياغو برنابيو. أمسية كرة قدم ساحرة ودرسٌ جديد في الشجاعة والتفاني والكفاح حتى الرمق الأخير من جانب المدريديستا.
 
انتهى الشوط الأول بلا أهداف في ضوء افتقار الفريقين للمسة الأخيرة. بسط ريال مدريد نفوذه على مجريات اللعب من لحظة انطلاق اللعب ولغاية بلوغ وقت الاستراحة لكن فرص التسجيل كانت من نصيب الفريقين. حصل راموس على أولى تلك الفرص مسددا كرة حرة من خارج المنطقة حصل عليها كاسيميرو في الدقيقة 26، لكن الكرة جاءت عالية. ورد ديبورتيفو بعد دقيقة واحدة لكن كيلور نافاس تألق في التصدي لتسديدة بورخيس بعد عرضية من ألبينتوسا.
 
فرص خطيرة
توالت الفرص الخطيرة، ومن جديد سدد خاميس كرة قوية نجح تيتون في التصدي لها في الدقيقة 29 لينقذ مرماه من هدف محقق. جاء رد ديبورتيفو بعد ست دقائق من ضربة رأس وجهها بورخيس وارتطمت بالقائم. وكانت تلك الهجمة بمثابة حافز لريال مدريد الذي حاصر ضيفه بمنطقته في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول.
 

حقق الفريق رقماً قياسياً جديدا في تاريخ النادي: 35 مباراة رسمية متتالية بدون هزيمة. 

بدأ الشوط الثاني بوتيرة مختلفة اتسمت بالسرعة والضغط المكثف من جانب ريال مدريد الذي خنق محاولات ديبورتيفو، وقد أعطت تلك الاستراتيجية ثمارها في الدقيقة 50 عندما سجل ريال مدريد هدف التقدم عبر موراتا من تسديدة بارعة بقدمه اليمنى من خارج المنطقة سكنت شباك تيتون معلنة الهدف الأول لأصحاب الأرض.
 
ديبورتيفو يقلب الموازين
منح هدف موراتا الجميل متصدر الليجا شيئا من الراحة، لكن فرحته لم تدم طويلا حيث نجح البديل خوسيلو، من تسديدة قوية بقدمه اليسرى، في إدراك التعادل لديبورتيفو في الدقيقة 63. تحتم البدء من جديد مع أقل من نصف ساعة على انتهاء وقت اللقاء، لكن ديبورتيفو زاد الأمور تعقيداً بعد دقيقتين فقط، عندما هز خوسيلو شباك نافاس للمرة الثانية.
 
الانتفاضة
حشد ريال مدريد، منذ تلك اللحظة، كافة طاقاته ونجح بفضل إصراره وعزيمته في إدراك هدف التعادل الثاني، بعدما أرسل لوكاس فازكيز عرضية بقدمه اليسرى إلى ماريانو الذي ارتقى لها وضربها بكتفه في شباك ديبورتيفو معلنا الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 84. واصل أصحاب الأرض الضغط بقوة وتمكنوا في الدقيقة 92 من تتويج الانتفاضة بعدما نفذ كروس ركنية ارتقى لها راموس وسددها رأسية متقنة في الشباك لمنح الفوز للمتصدر. ودّع ريال مدريد العام في سانتياغو برنابيو في صدارة ترتيب الدوري بعدما خاض 35 مباراة متتالية بدون هزيمة، وسينطلق الآن للمشاركة في كأس العالم للأندية. 

البحث