EmiratesAdidas
Real Madrid - Villarreal

1-1: المتصدر حاول حتى النهاية

مشاهدة معرض الصورعرض الفيديو

وقائع المباراة | 01/03/2015 | البرتو نافار

أحرز كريستيانو رونالدو هدف التقدم لريال مدريد لكن فياريال أدرك التعادل وحافظ على النتيجة رغم تعدد هجمات البيض.
  • الدوري
  • الجولة 25
  • ح, 01 مار
برنابيو ملعب سانتياغو
1
1
 
 حاول المتصدر تحقيق الفوز حتى الرمق الأخير في المباراة ضد الشجاع فياريال. ودخل اللاعبون البيض مهيمنين ودون خوف أو وجل في النصف الأول من اللقاء الذي انتهى بالتعادل السلبي. وكان البيض الأكثر هجوما على منطقة الفريق المنافس، غير ان الأخير كاد يتقدم بداية. تصدى كاسياس، في البداية، لتسديدة من جيرارد مورينو في الدقيقة 12، فيما قام كارباخال، عقب ذلك، بإنقاذ الفريق الأبيض من على خط المرمى من هدف محقق أرسله موي غوميز بالرأس.
 
وحظي ريال مدريد أيضا بفرص لإحراز هدف التقدم قبل الاستراحة. وحصل البيض على فرصتين واضحتين؛ ففي الأول، أرسل كروس، كرة ركينة في الدقيقة 34 ارتقى لها فاران وسددها رأسية لكنها لم تجد طريقها إلى مرمى الحارس أسينخو. وفي الفرصة الثانية، حرمت العارضة غاريث بيل، الذي فاجأ الجميع، من تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 41. وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، وكان ما يزال أمام ريال مدريد 45 دقيقة أخرى للفوز بالمباراة وتوسيع فارق النقاط أمام فريق برشلونة الذي يطارده على صدارة الدوري إلى أربع نقاط.
 
كريستيانو رونالدو يتألق
جاءت بداية الشوط الثاني من اللقاء طاحنة. وفي أقل من ست دقائق حظي ريال مدريد بفرصة للتسجيل، كما حصل على ركلة جزاء افتتح بها التسجيل. وتألق كريستيانو رونالدو في الهجومين؛ ففي الأول أرسل كرة زاحفة قوية في الدقيقة 48 تعامل معها أسينخو بصعوبة بالغة. وبعد ثلاث دقائق فقط، أرسل كارباخال عرضية لكريستيانو الذي كان يتأهب لتسديدها بالرأس غير أن أريك بايلي أمسك برونالدو بشكل واضح فاحتسب الحكم ركلة جزاء لصالح أصحاب الأرض ترجمها البرتغالي إلى هدف من على بعد 11 مترا محققا بذلك هدفه الشخصي رقم 30 في النسخة الراهنة من الدوري الذي يتصدر ترتيب هدّافيه. ويعد البرتغالي إلى جانب ذلك أول لاعب يحقق ذلك الرصيد من الأهداف في الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى.
 
سرعان ما تبددت فرحة أصحاب الأرض. فبعد انقضاء 12 دقيقة فقط، استغل جيرارد كرة أفلتت من كروس في محاولة للتصدي لها على مشارف منطقة الجزاء فسددها جيرارد مورينو قوية حطت في شباك كاسياس. واشتعل اللقاء من جديد مع تبقى 25 دقيقة على انتهائه. وهنا بذل ريال مدريد جهوده كافة. وكاد كريستيانو رونالدو، في حقيقة الأمر، يعزز النتيجة في الدقائق 69 و71، لكن أسينخو تصدى بحذاقة لتلك التسديدتين، والتي جاءت الثانية منها برأسية من البرتغالي.
 
ودفع أنشيلوتي بخيسيه رودريغيز وبزميله تشيتشاريتو لاحقا في محاولة لكسب اللقاء. وكاد خيسيه يسجل هدفا في الدقيقة 84 بعد عرضية من مارسيلو وخروج خاطئ للحارس اسينخو في محاولته التصدي للكرة، لكن الشاب وضع الكرة أرضيه بجوار المرمى. واختتمت المحاولات برأسية أخيرة للبرتغالي رونالدو لم يحالفه فيها الحظ لينتهي اللقاء بالتعادل بهدف لمثله رغم محاولات ريال مدريد التي استمرت حتى الرمق الأخير. 
البحث