EmiratesAdidas
Real Madrid - Basilea

5-1: ريال مدريد يسحق بازل ويستهل مشواره بتصدر مجموعته بدوري أبطال أوروبا

مشاهدة معرض الصورعرض الفيديو

وقائع المباراة | 16/09/2014 | البرتو نافارو

 فاز ريال مدريد على بازل بأهدف سوشي، الذي وضع الكرة في مرماه، وكذا بيل، كريستيانو رونالدو، خيمس وبنزيمة.
  • دوري أبطال أوروبا
  • الجولة 1
  • ث, 16 سبت
سانتياغو برنابيو
5
1
 
 استهل ريال مدريد مشوار الدفاع عن اللقب القاري بأفضل شكل ممكن وهو الذي يطمح إلى ان يكون أول فريق أوروبي يحقق لقب البطولة بنظامها الجديد مرتين على التوالي. سحق ريال مدريد فريق بازل في المباراة التي حسمها قبل انتهاء الشوط الأول وتصدر مجموعته.
 
ودخل ريال مدريد مهيمنا وبرغبة كبيرة في إسعاد جماهيره. وفي الواقع، فقد سجل البيض 1-0 قبل أن ينقضي الربع الأول من المباراة. وكان نزول ناتشو ظهيرا أيمن أهم مستجدات المباراة، فتعاون الشاب مع خيمس، وقد أرسل الكولومبي الكرة إلى زميله الشاب الذي سددها فاصطدمت بيد سوشي وفاجأت فاكليك. ولم تكن تلك المرة الأولى التي اخترق فيها ريال مدريد منطقة الضيوف، فقد كان بلغها سابقا كريستيانو رونالدو ومودريتش.
 
وكان ريال مدريد أتم أصعب مهام المباراة لكنه طمح بالمزيد، وقد أرغم مودريتش فاكليك على التألق في الدقيقة 26 بعد تسديدة من على بعد 25 مترا وفتح المجال للعب الجميل الذي انتهى بثلاثة أهداف كان أولهما وثانيهما أشبه بأعمال فنية
 
 مساعدة مذهلة من مودريتش
واختطف الكرواتي الأضواء لدى احراز ريال مدريد هدفه الثاني في اللقاء. فقد سمحت كرته الرائعة في الدقيقة 30 من عمر اللقاء بانفراد بيل مع حارس الضيوف، فتغلّب المدريدي على حارس المرمى مسددا هدفا جميلا. واحتاج ريال مدريد إلى وقت وجيز لحسم المباراة. إلى دقيقتين فقط، حيث مرر بيل الكرة إلى كريستيانو رونالدو الذي سددها بسهولة في شباك بازل. 

أحرز بيل هدفا وساعد في تسجيل آخر في أقل من نصف ساعة من عمر اللقاء.

استمتع البيض وأسعدوا مشجعيهم الذي احتفوا بعد خمس دقائق فقط بالهدف الرابع. استحوذ كريستيانو رونالدو على الكرة في المنطقة وأرسلها إلى بنزيمة الذي سددها بدوره فتصدى لها فاكليك، لكن خيمس الشديد الذكاء، تجاوز الدفاع وأحرز هدفه الأول في البطولة كلاعب مدريدي. وتمكن غوانزليس من تقليص الفارق في الدقيقة 38.
 
وحظي الفريقان بعدد من الفرص في النصف الثاني من اللقاء. وتقابل كاكيتاني مع كاسياس وجها لوجه فاستحق الأخير، بفضل تصديه الرائع للكرة، تصفيق الجمهور في مدرجات البرنابيو. وبعد أربع دقائق فقط، تألق الحارس الزائر في التصدي لكرة قوية من بيل.
 
بنزيمة يضع اللمسة الذهبية الأخيرة
أصاب بنزيمة فاختتم التسجيل في الدقيقة 79 بهدف بارع. مرر رونالدو الكرة للفرنسي فأعادها إليه، لكن البرتغالي أرسلها من جديد لزميله الفرنسي الذي هيأها وأرسلها قوية بقدمه اليسرى إلى مرمى الضيوف مسجلا هدفا جميلا. وانتهى المباراة بعد أن كان ريال مدريد أمطر ضيفه بالأهداف وتصدر مجموعته في مستهل مشوار دوري أبطال أوروبا.

البحث