EmiratesAdidas

Real Madrid - Espanyol

3-1: ريال مدريد يختتم الدوري الاسباني بفوز على اسبانيول

مشاهدة معرض الصورعرض الفيديو

وقائع المباراة | 17/05/2014 | ألبرتو نافارو

هدف بيل وثنائية موراتا منحوا الفوز لريال مدريد على فريق اسبانيول قبل المباراة في نهائي دوري أبطال أوروبا.

 

  • الدوري الاسباني لكرة القدم
  • الجولة 38
  • 17/05/2014
Estadio Santiago Bernabéu
3
1

 ودّع ريال مدريد ملعبه سانتياغو برنابيو بنصر في مباراة شهدت أول ثلاث أهداف في آخر خمس دقائق من عمرها. وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي رغم ان ريال مدريد سيطر  بشكل كامل على كافة مجريات المباراة، حيث تظهر الإحصاءات ان الفريق الملكي سيطر على الكرة بنسبة 72 في المئة وحاز على جميع الهجمات الخطيرة. وصلت الأولى في الدقيقة 13، حيث مرر مارسيلو الكرة الى بنزيمة الذي سددها عالية. وأعاد لاعبو المدريديستا الكرة مجددا بعد تسع دقائق، وفي هذه المرة نفذ أنخل دي ماريا ركلة ركنية فوصلت الكرة الى قدمي سيرخيو راموس الذي تخطى خابي لوبيز وسدد بقدمه اليسرى لكن الحارس كاسيا أنقذ فريقه.

وكان ريال مدريد يصل بكثافة مطردة الى منطقة الضيوف، وكاد راموس يحرز التقدم من ركلة ركنية جديدة، حيث سدد الكرة من امام منطقة الجزاء لكنها انحرفت على بعد بضعة سنتيمترات من مرمى اسبانيول. وعلى الرغم من كل ذلك فقد جاءت أكثر الفرص خطورة بعد انقضاء نصف ساعة على عمر المباراة. حيث اختطف بنزيمة الكرة من خابي لوبيز وتجاوز زميله دافيد لوبيز ليسدد كرة قوية تصدى لها كاسيا المتألق مرة أخرى. وكان كاسيا أبرز لاعبي الفريق الزائر وله يعود الفضل بإنهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

 لم يتلقّ ريال مدريد أي تسديدة على مرماه في النصف الأول من اللقاء

 وكان اسبانيول أكثر شجاعة وجرأة في النصف الثاني من اللقاء ولكنه بدأ بترك الثغرات في بحثه عن الهدف، وهو الامر الذي استغله ريال مدريد لتشكيل مزيد من الخطر على مرمى كاسيا. وقد سدد راموس، الذي انخرط في الدفاع، كرة عالية من امام منطقة الجزاء قبل دقيقتين من افتتاح غاريث بيل التسجيل في الدقيقة 65، حيث تلقى بنزيمة الكرة فأرسلها سريعا الى بيل، الذي سيطر على الكرة وسددها بقدمه اليمنى لتحط في شباك كاسيا بقوة.


إصابات في الهجوم
وكان ريال مدريد قد عثر على الطريق نحو الهدف، لكن سوء الخط نال من كتيبة أنشيلوتي. وإن كان كريستيانو رونالدو امتنع عن المشاركة في اللقاء منذ انطلاقته وانسحب بعد تمارين الاحماء، فها هو كريم بنزيمة يخرج من الميدان في الدقيقة 68 بعد احساسه بالألم في ساقه اليسرى.

وحل موراتا مكان الفرنسي، وقام بمهامه على أكمل وجه، بل كان نجح أيضا في تعزيز غلة ريال مدريد، حيث باشر راموس بالهجوم المرتد، فاستلم دي ماريا الكرة وأرسلها بقدمه اليمنى الى موراتا الذي سدد وأودع الكرة بسهولة في شباك اسبانيول. وابتداء من تلك النقطة، اشتعلت المباراة، وسجل بيزي الهدف الوحيد لفريق اسبانيول في الدقيقة 90، فيما نجح موراتا في تسجيل هدفه الثاني الشخصي والهدف الثالث للفريق بعد دقيقة واحدة فقط.


مساعدة أخرى من أنخل دي ماريا
وكان الهجوم مطابقا للهجوم الذي انتهى بتسجيل الهدف الثاني لأصحاب الأرض، وأظهر سخاء اللاعب الارجنتيني. وودّع ريال مدريد ملعبه سانتياغو برنابيو بفوز جميل، وها هو الآن يفكر في المباراة التي ستجمعه بجاره أتلتيكو مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا.

شاهد جميع المعلومات حولريال مدريد - إسبانيول
Real Madrid Sevilla FC
Buscar